Advanced search

مناسبات Related

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن هذا الدين متين فأوغلوا فيه برفق ؟

    More
  • ما حكم قطيعة الرحم؟

    More
  • خطبة الجمعة_آيات الله فى شهر شعبان – وفريضة الزكاه

    More
View all

New المناسبات

  • الزكاة ونصابها و الصلاة على رسول الله

    More
  • خطبة الجمعة_آيات الله فى شهر شعبان – وفريضة الزكاه

    More
  • خطبة الجمعة_الصلاة مفتاح الفرج

    More
اعرض الكل

Most visited

  • خطبة الجمعة_بَشريَّةُ النبى صلى الله عليه وسلم النورانية_احتفال المولد النبوي الشريف المعادى

    More
  • رسالة التمام (إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق)ـ

    More
  • آداب العزاء للسيدات

    More
View all

صلاة العيدين حكمهما وكيفيتهما ووقتهما

Visits number:131 Downloads number:4
Download video Watch Download audio Listen
صلاة العيدين حكمهما وكيفيتهما ووقتهما
Print Friendly, PDF & Email
+A -A



صلاة العيدين ركعتان بلا آذان ولا إقامة.

  • وهي واجبة عند أبي حنيفة.

  • وفرض كفاية عند أحمد.

  • وسنَّة مؤكدة عند الشافعي ومالك على من تجب عليه صلاة الجمعة.

  • وتصح فرادى وجماعات.

وقتهــا:

وقت صلاة العيدين:

  • يبدأ عند ارتفاع الشمس قدر رمح ،وهو الوقت الذي تحل فيه النافلة، (وقدره عشرون دقيقة تقريبا).

  • ويمتد وقتها إلى زوال الشمس عن وسط السماء.

  • ويُسن قضاؤها إن فاتت.

مكانهـــا:

  • يستحسن أداؤها في الصحراء في غير مكة.

  • وذلك بخلاف الشافعية، فإنهم قالوا: إن أدائها بالمسجد أفضل لشرفه، إلا لعذر، فتسن في الصحراء.

كيفيتها:

  • صلاة العيد ركعتان تجزئ إقامتهما كصفة سائر الصلوات.

  • وسننها، وهيئاتها- كغيرها من الصلوات – وينوي بها صلاة العيد، هذا أقلها.

  • أما الأكمل في صفتها:

فأن يُكَبِّر في الأولى سبع تكبيرات سوى تكبيرة الإحرام وتكبيرة الركوع، وفي الثانية خمساً سوى تكبيرة القيام والركوع، والتكبيرات قبل القراءة لما روي أن رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم:

{ كَبَّرَ فِي الْعِيدَيْنِ يَوْمَ الْفِطْرِ، وَيَوْمَ الأَضْحَى سَبْعًا وَخَمْسًا، فِي الأُولَى سَبْعًا وَفِي الآخِرَةِ خَمْسًا سِوَى تَكْبِيرَةِ الصَّلاةِ }[1]

  • والسُنَّة أن تصلي جماعة.

  • وأن يرفع يديه مع كل تكبيرة.

  • ويستحب أن يقف بين كل تكبيرتين بقدر آية يذكر

    الله تعالى.

  • والسُنَّة أن يقرأ بعد الفاتحة: بـ (الأعلى) في الأولى و(الغاشية) في الثانية، أو بـــ (ق) في الأولى، و(اقتربت) في الثانية.

  • والسُنة أن يجهر فيهما بالقراءة.

  • والسُنَّة إذا فرغ من الصلاة أن يخطب على المنبر خطبتين يفصل بينهما بجلسة.

  • والمستحب أن يستفتح الخطبة الأولى بتسع تكبيرات، والثانية بسبع.

اجتماع العيد والجمعة:

  • لو جاء العيد في يوم الجمعة، وجب أداء كل صلاة منهما في وقتها المشروع عند الأئمة الثلاثة.

  • أما الإمام أحمد فقد ذهب إلى عدم وجوب الجمعة، فإذا لم تُصَلَّ وجب الظهر، فعن أبي هريرة رَضِيَ الله عنه قال: قال صلَّى الله عليه وسلَّم:

{ قَدِ اجْتَمَعَ فِي يَوْمِكُمْ هَذَا عِيدَانِ، فَمَنْ شَاءَ أَجْزَأَهُ مِنَ الْجُمُعَةِ، وَإِنَّا مُجَمِّعُونَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ تَعَالَى }[2]

  • وعليه فالأمر في ذلك واسع ما دامت المسألة خلافية، ولا يعترض بمذهب على مذهب.

  • فتقام الجمعة في المساجد عملاً بالأصل والأحوط، ومن كان يشق عليه حضور الجمعة، أو أراد الأخذ بالرخصة تقليداً لقول من أسقط وجوبها بأداء صلاة العيد، فله ذلك بشرط أن يُصلي الظهر عوضاً عنها، من غير أن ينكر على من حضر الجمعة، أو ينكر على من أقامها في المساجد، أو يثير فتنة في أمر وسَّع سلفنا الخلاف فيه.

[1] أخرجه الدارقطني في سننه والبيهقي سننه

[2] رواه أبو داود وابن ماجة والحاكم

 

مقتطفات من كتاب الصيام شريعة وحقيقة

لقراءة الكتاب أو تحميله مجاناً فضلاً اضغط على هذا الرابط

https://www.fawzyabuzeid.com/%D9%83%D8%AA%D8%A8/%d8%a7%d9%84%d8%b5%d9%8a%d8%a7%d9%85-%d8%b4%d8%b1%d9%8a%d8%b9%d8%a9-%d9%88%d8%ad%d9%82%d9%8a%d9%82%d8%a9/

اعلان في الاسفل

All rights reserved to Sheikh Fawzi Mohammed Abu Zeid


Up