Advanced search

فتاوي Related

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن هذا الدين متين فأوغلوا فيه برفق ؟

    More
  • ما حكم قطيعة الرحم؟

    More
  • الوقوف بين يدي الشيخ كالوقوف على جبل عرفات ارجو الشرح

    More
View all

New الفتاوي

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن هذا الدين متين فأوغلوا فيه برفق ؟

    More
  • ما حكم قطيعة الرحم؟

    More
  • الوقوف بين يدي الشيخ كالوقوف على جبل عرفات ارجو الشرح

    More
اعرض الكل

Most visited

  • ما الدعاء الوارد عن رسول الله فى ليلة الاسراء والمعراج؟

    More
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن هذا الدين متين فأوغلوا فيه برفق ؟

    More
  • ما معنى قوله صلى الله عليه وسلم إن لربكم في أيام دهركم نفحات‏؟

    More
View all

ما العمل الصالح؟

Visits number:63 Downloads number:3
Download video Watch Download audio Listen
ما العمل الصالح؟
Print Friendly, PDF & Email
+A -A



سؤال: ﴿ إِلا مَنْ تَابَ وَآَمَنَ وَعَمِلَ عَمَلا صَالِحًا ﴾ (70الفرقان).

فما العمل الصالح؟

الجواب:

العمل الصالح في اتباع الرجل الصالح، كلمة جامعة والآية التي سمعناها:

﴿ يَمْشُونَ عَلَى الارْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلامًا (63) وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا (64الفرقان).

﴿ يَمْشُونَ عَلَى الارْضِ هَوْنًا ـ وهذا أول شيئ في التواضع.

﴿ وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلامًا (63الفرقان).

فهنا المتابعة في الأخلاق المحمدية، بعد ذلك:

﴿ وَالَّذِينَ يَبِيتُونَ لِرَبِّهِمْ سُجَّدًا وَقِيَامًا (64الفرقان).

وهذه الأعمال بعد هذه، لكن واحد عنده داء الكبر ويُصلي ليل نهار، هل يتقبل الله منه عملا؟ لا ينفع:

﴿ لا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ (206الأعراف).

لا ينفع أن الإنسان يتكبر بعبادة الله سبحانه وتعالى، كما يحدث من الجماعة المتشددين يدلوا على الناس ويفتخروا على الناس أنهم عُباد، فمن أين تضمن أن كل عباداتك قد قُبلت؟

لكن أرني تواضعك، وأرني أخلاقك الطيبة التي هي على أخلاق النبوة، فهذه ما أريدها، والعبادة بينك وبين ربك، ومحلها القلب، وأغلبها بالنسبة للصالحين نوايا:

(إنما الأعمال بالنيات).

لا أحد يراها نوايا بينه وبين الله، والعبادة الظاهرة ليست المقياس، النوايا هي التي بها المرء يُقاس عند رب الناس تبارك وتعالى.

اعلان في الاسفل

All rights reserved to Sheikh Fawzi Mohammed Abu Zeid


Up